نزيف المخ وأخطاره الكثيرة حيث يعتبر نزيف الدماغ من أخطر الحالات التي يمكن أن تقتل الدماغ وتعوق تدفق الدم. تعرف عليه وأعراضه في هذه المقالة عبر موقع صحتك الآن.

ما هو نزيف المخ؟

نزيف الدماغ هو نوع من السكتات الدماغية، يحدث بسبب انفتاق أحد الشرايين في الدماغ الذي يسبب نزيفًا موضعيًا في الأنسجة المحيطة، مما يؤدي إلى نزيف يقتل خلايا الدماغ.

يحدث نزيف الدماغ عندما تحدث صدمة أو تهيج في أنسجة المخ ويؤدي إلى تورم يعرف باسم الوذمة الدماغية، مما يضغط على أنسجة المخ ويقلل من تدفق الدم الحيوي ويقتل خلايا الدماغ.

نزيف المخ

أنواع نزيف المخ

هناك أنواع قليلة من نزيف المخ، بما في ذلك:

نزيف داخل المخ: نزيف يحدث داخل الدماغ.

نزيف تحت العنكبوتية: نزيف بين الدماغ والأغشية التي تغطيه.

نزيف تحت الجافية: تحت الطبقة الداخلية من الجافية وفوق الدماغ.

النزف فوق الجافية: نزيف بين الجمجمة والدماغ.

أسباب نزيف المخ

هناك العديد من الأسباب المصاحبة لنزيف المخ، وإليك أكثرها شيوعًا:

صدمة الرأس: تعتبر الإصابة من السقوط أو ضربة في الرأس السبب الأكثر شيوعًا للنزيف في الدماغ لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا.

ارتفاع ضغط الدم: يمكن أن تتسبب هذه الحالة المزمنة التي تستمر لفترة طويلة من الزمن في ضعف جدران الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى عدم علاج ارتفاع ضغط الدم وبالتالي حدوث نزيف في المخ.

تمدد الأوعية الدموية: يحدث ضعف في جدار الأوعية الدموية الذي يتضخم ويمكن أن ينفجر وينزف في الدماغ، مما يؤدي إلى السكتة الدماغية.

التشوهات الوعائية: قد تحدث التشوهات الشريانية الوريدية التي تسبب ضعف الأوعية الدموية في الدماغ وحوله، خاصة عند الولادة، وعادة لا يتم تشخيصها إلا إذا ظهرت الأعراض.

اعتلال الأوعية الدموية: هو خلل في جدران الأوعية الدموية يحدث أحيانًا مع التقدم في السن وارتفاع ضغط الدم، مما يؤدي إلى حدوث نزيف دون أن يلاحظه أحد.

اضطرابات الدم أو النزيف: يمكن أن يساهم الهيموفيليا وفقر الدم المنجلي في انخفاض مستويات الصفائح الدموية وبالتالي حدوث نزيف في الدماغ.

مرض الكبد: يرتبط مرض الكبد بشكل عام بزيادة النزيف.

أعراض نزيف المخ

تشمل أعراض النزيف الدماغي ما يلي:

  • صداع شديد مفاجئ
  • ضعف في الذراع أو الساق.
  • الغثيان أو القيء.
  • التغييرات في الرؤية.
  • صعوبة التحدث أو فهم الكلام.
  • صعوبة في البلع.
  • فقدان التوازن.
  • حاسة تذوق غير طبيعية.
  • فقدان الوعي.
  • لاحظ أن العديد من هذه الأعراض قد تكون ناجمة عن حالات أخرى غير نزيف المخ.

علاج نزيف الدماغ

يعتمد علاج النزيف في الدماغ على موقع وسبب ومدى النزيف، وقد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لتقليل التورم ومنع النزيف.

يمكن أيضًا وصف بعض الأدوية والمسكنات مثل الكورتيكوستيرويدات أو مدرات البول لتقليل التورم ومضادات الاختلاج للسيطرة على النوبات.

هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل خطر الإصابة بنزيف في المخ، بما في ذلك:

علاج ارتفاع ضغط الدم: تشير الدراسات إلى أن 80٪ من مرضى النزف الدماغي لديهم تاريخ من ارتفاع ضغط الدم. يمكنك التحكم في نظامك الغذائي أو ممارسة الرياضة أو تناول الأدوية لتقليل مخاطرها.

عدم تعاطي المخدرات: مثل الكوكايين، حيث يمكن أن يزيد من خطر حدوث نزيف في المخ.

استخدم الطرق الوقائية: لتجنب إصابات الرأس والحوادث، مثل ارتداء خوذة عند استخدام دراجة نارية ووضع حزام الأمان في السيارة.

الجراحة التصحيحية: إذا كنت تعاني من تشوهات مثل تمدد الأوعية الدموية، فقد تساعد الجراحة في منع حدوث نزيف في المستقبل.

الأشخاص الذين أصيبوا بنزيف في المخ أو سكتة دماغية هم أكثر عرضة للإصابة بنزيف آخر في المستقبل، ويمكن أن يساعدك تغيير نمط حياتك على تقليل المخاطر.