يعاني الكثير من الناس من صعوبة في النوم ليلاً، مما يزيد من فرص الإصابة بمشاكل صحية، وإذا استمرت قلة النوم، يمكن ملاحظة مجموعة من المضاعفات بسبب قلة النوم.

قلة النوم تسبب العديد من الأضرار الصحية وذلك لأن أجزاء الجسم لا تحصل على حاجتها للراحة، حيث يحتاج الشخص البالغ من 7 إلى 9 ساعات من النوم حتى يتمكن من القيام بالأنشطة اليومية بشكل طبيعي.

أعراض قلة النوم

الشعور بالتعب

تعتبر واحدة من أهم أعراض قلة النوم لدى الشخص فعندما لا يحصل على قسط كافٍ من النوم سيشعر بالتعب والألم في أجزاء مختلفة من الجسم.

كما يزداد الشعور بالصداع، ويمكن الشعور بألم في العظام والمفاصل، وبالتالي يميل إلى الخمول الجسدي.

الشعور الدائم بالنعاس

لعل من أكثر أعراض قلة النوم شيوعًا التثاؤب المتكرر والنعاس، حيث تؤدي قلة النوم إلى الشعور بالإرهاق الشديد، مما يؤدي إلى كثرة التثاؤب وصعوبة التحكم في الرغبة في النوم.

حيث يميل الشخص إلى النعاس، وقد ينام ضد إرادته في حالة الحرمان الشديد من النوم.

الاكتئاب

تؤدي قلة النوم إلى حالة من الحزن والضيق، ويميل الشخص إلى الاكتئاب، ويكون سريع، وقد يجعل الاكتئاب النوم أكثر صعوبة.

وهذه العَرَض، وهو أحد الأعراض الرئيسية لقلة النوم، ويعود إلى ارتفاع مستويات الكورتيزول في الجسم، وهو هرمون التوتر، مما يزيد من الشعور بالتوتر والقلق.

مشاكل في القدرات العقلية

يحتاج الدماغ إلى الراحة حتى يتمكن من القيام بوظائفه، وفي حالة عدم حصول الجسم على الراحة التي يحتاجها فإن ذلك سيؤثر على قدراته العقلية.

وهذا يعني صعوبة في الفهم والاستيعاب، وعدم القدرة على اتخاذ القرارات، وقلة التركيز والانتباه، كما أنه يؤثر على الذاكرة، وبالتالي يمكننا التأكد من أن أحد أبرز أعراض قلة النوم هو ضعف الأداء.

الشهية المفتوحة

هناك ارتباط وثيق بين قلة النوم وزيادة الرغبة في تناول الطعام، حيث أن قلة النوم يمكن أن تسبب اضطرابات هرمونية في الجسم، بما في ذلك هرمونات الشبع والجوع.

ومع أقل من 6 ساعات من النوم، ترتفع مستويات هرمون الجريلين (هرمون الجوع)، وستزداد مستويات هرمون اللبتين (هرمون الشبع)، وستزداد الرغبة في تناول الأطعمة الغنية بالدهون والكربوهيدرات.

العزوف عن الجنس

تؤثر قلة النوم أيضًا على الرغبة الجنسية، حيث تسبب اضطرابات هرمونية كما يمكن أن يؤثر على القدرة الجنسية للرجل حيث يستنزف الجسم طاقته الكاملة ويزداد الشعور بالتوتر مما يسبب مشاكل صحية جنسية.

ظهور علامات إجهاد على الوجه

عادة ما يعاني الأشخاص الذين لا ينامون جيدًا من شحوب البشرة وانتفاخ العينين بعد بضع ليالٍ من النوم المضطرب. قلة النوم يمكن أن تزيد أيضًا من ظهور الخطوط الدقيقة على الوجه والهالات السوداء تحت العينين.

عندما لا يحصل الجسم على قسط كافٍ من النوم، يفرز الجسم المزيد من هرمون الكورتيزول، وتؤدي زيادة هذا الهرمون إلى تلف بروتين الكولاجين الذي يحافظ على صحة البشرة ومرونتها. كما أن قلة النوم تقلل من إفراز هرمون النمو البشري المهم للحفاظ على صحة الجلد وعظام قوية.

الإصابة بالعديد من الأمراض

من أهم أعراض قلة النوم زيادة فرص الإصابة بالأمراض، حيث ينتج الجهاز المناعي مواد تحمي الجسم من العدوى، مثل: السيتوكينات والأجسام المضادة.

ومع انخفاض معدلات النوم يقل إنتاج هذه المواد في الجسم مما يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بالأمراض نتيجة عدم قدرة الجهاز المناعي على مكافحتها، وقد تستغرق عملية الشفاء وقتًا أطول مما قد يضر بجسم الإنسان.