أعراض تليف الكبد كثيرة وهي تنتج عن تليف الكبد فهو مرض يصيب الكبد وقد يسبب العديد من المضاعفات الصحية إذا لم يتم علاجه واحتوائه في الوقت المناسب. وفي هذا المقال المقدم من موقع صحتك سنقوم بعرض أسباب تليف الكبد وأعراضه وطرق علاجه.

تليف الكبد:

تليف الكبد هو مرض قد ينشأ نتيجة تعرض الكبد لمرض أو عيب تسبب في تلف خلاياه، وبينما يحاول الكبد إصلاح نفسه، قد تنشأ أنسجة بديلة من خلايا الكبد السليمة التي تبدأ في التكاثر وتشكيل كتل ومجموعات خلوية.

قد تنمو هذه الأنسجة الجديدة وتزداد بمرور الوقت في عملية قد تستغرق سنوات، وفي النهاية قد تؤثر على الكبد بأكمله، مما يتسبب في تصلب أنسجته، وتقلص الكبد وعدم قدرته على أداء وظائفه الطبيعية.

أعراض تليف الكبد

أسباب تليف الكبد:

هذه بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى تليف الكبد أو تزيد من فرص الإصابة به:

  • الإصابة بهذه الأمراض: أمراض القلب، الالتهابات المزمنة، السكري، السمنة.
  • الإفراط في تناول الكحول.
  • الإصابة بأمراض الكبد المختلفة مثل: التهاب الكبد C والكبد الدهني.
  • مشاكل وأمراض جهاز المناعة.
  • التعرض لبعض السموم الخطيرة أو تناول بعض الأدوية.

أعراض تليف الكبد:

هناك العديد من الأعراض التي قد تظهر على المريض خلال مراحل ودرجات تليف الكبد المختلفة، وهذه قائمة من أهمها:

  • اليرقان أو الاصفرار العام للون الجلد وبياض العينين.
  • إرهاق وضعف عام بالجسم.
  • تظهر مشاكل تجلط الدم على أنها ميل الجسم للكدمات بسرعة.
  • فقدان الشهية وفقدان الوزن.
  • احتباس السوائل في الجسم بشكل عام وفي البطن بشكل خاص (حالة تسمى الاستسقاء).
  • احمرار الكفوف في اليدين.

ويلاحظ أن العديد من الأعراض المذكورة أعلاه قد لا تظهر على المريض إلا في المرحلة الأخيرة من تليف الكبد، حيث يكون قد فات الأوان وقد وصل التليف إلى مرحلة لا يمكن علاجها.

درجات تليف الكبد:

لا يحدث تليف الكبد مرة واحدة بل إن درجات ومراحل تليف الكبد عديدة ومختلفة وتنتهي بتليف خطير في المرحلة الأخيرة. هذه هي أهم درجات تليف الكبد:

1- المرحلة الأولى

في هذه المرحلة وهي المرحلة الأولى من درجات تليف الكبد، تبدأ أنسجة ضارة في الكبد بالتكون بكميات قليلة جدًا، وغالبًا لا تظهر على المريض أي من أعراض تليف الكبد ولا يشعر بأي خلل في صحته الجسدية.

2- المرحلة الثانية

يبدأ النسيج الندبي بالانتشار بشكل أكبر في الكبد، وقد يترافق مع ظهور أعراض تليف الكبد التالية على المريض: ارتفاع ضغط الدم، توسع الأوردة.

3- المرحلة الثالثة

في هذه المرحلة من درجات تليف الكبد، تصبح كمية النسيج الضار في الكبد كبيرة بشكل كبير وخطير، مما يؤدي إلى ظهور أعراض تليف الكبد التالية على المريض: انتفاخ ملحوظ في منطقة البطن، وفشل كامل في الكبد بمختلف مهامه.

4- المرحلة الرابعة

في هذه المرحلة تصبح حالة تليف الكبد خطيرة للغاية وقد تؤدي إلى وفاة الشخص وهنا قد يحتاج المريض إلى زراعة كبد فورية وإلا فقد يموت في أي لحظة وهي ال يوجد بها أعراض تليف الكبد لانه يكون بالمرحلة الأخيرة.

تشخيص تليف الكبد:

عادة يتم الوصول إلى التشخيص الصحيح بعد أن يخضع المريض لسلسلة من الفحوصات الطبية والتي تشمل ما يلي:

  • تحاليل الدم.
  • الفحص البدني.
  • الفحص بالمنظار.
  • التصوير المقطعي المحوسب أو الموجات فوق الصوتية.
  • خزعة الكبد.

علاج تليف الكبد:

يعتمد علاج التليف الكبدي على مجموعة من الأشياء، مثل درجة التليف، وظهور الأعراض، والسبب الرئيسي وراء حدوث تليف الكبد في الأصل.

فيما يلي بعض خيارات العلاج المتاحة:

  • أدوية للمساعدة في تصريف السوائل المحتجزة إذا كان المريض يعاني من احتباس السوائل.
  • اتبع نظامًا غذائيًا خالٍ تمامًا من الصوديوم والكحول.
  • المضادات الحيوية لعلاج أي التهابات.
  • غسيل الكلى.
  • زراعة كبد جديد.