اعتاد بعض الرجال على تناول حبوب الفياجرا، لأنها تساعد في تحسين عملية تدفق الدم الحامل للأكسجين إلى الأعضاء التناسلية، مما يساهم في علاج ضعف الانتصاب، بالإضافة إلى قدرتها على تعزيز القدرة الجنسية عند ممارسة العلاقة الحميمة، ولكن إلى متى وهل يستمر أثره؟ وما مؤشرات استعماله وآثاره الجانبية والبدائل الطبيعية لها؟

متى يبدأ عمل الفياجرا؟

الفياجرا دواء يؤخذ عن طريق الفم، حتى يمتصه الجسم بسرعة، ويستمر تأثيره لمدة تتراوح من 30 إلى 120 دقيقة، وهذا ما أكدته إحدى الدراسات التي شددت على ضرورة تناوله لنصف شهر، لمدة ساعة قبل ممارسة العلاقة الحميمة على معدة خاوية أو بعد الأكل، مضيفًا أنه في حالة تناول وجبة دهنية، قد تقلل الدهون من كفاءة امتصاص الجسم، الأمر الذي يتطلب وقتًا أطول حتى تصبح سارية المفعول.

دواعي استخدام حبوب الفياجرا

عندما يُثار الرجال جنسيًا، تتمدد الشرايين المؤدية إلى القضيب، مما يسمح بتدفق الدم المؤكسج إلى الأعضاء التناسلية، مما يساعد على الانتصاب، ومع ذلك، قد يعاني بعض الرجال من ضعف الانتصاب أو عدم القدرة على الحفاظ عليه لأطول فترة ممكنة أثناء العلاقة الحميمة حيث تضيق الاوردة المتصلة بالقضيب مما يؤثر سلباً على عملية تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، لذلك فإن الفياجرا هي الخيار الأمثل في مثل هذه الحالة، لأنها تساعد على إرخاء العضلات وزيادة تدفق الدم إلى القضيب، مما يساعد على الحفاظ على الانتصاب والمحافظة عليه لفترة كافية لممارسة العلاقة الحميمة بنجاح، إلى جانب وجود القدرة على تعزيز الرغبة الجنسية والقدرة الجسدية عند الرجال.

الجرعة الأنسب من الفياجرا

يتوفر الفياجرا بثلاث جرعات مختلفة “25، 50، 100” مليغرام، ورغم أن بعض الرجال يستجيبون لجرعات منخفضة، إلا أنه يجب تناولها بناء على نصيحة طبيب مختص، لتحديد الجرعة المناسبة، حسب الحالة الصحية والعمر ومعرفة الأدوية التي يتناولها الشخص في حالة الإصابة ببعض الأمراض وقد يتفاعل معها.

ما هى فياجرا 100؟

تعتبر الفياجرا من أكثر الحبوب انتشاراً في مجال العجز الجنسي، لأنها تعالج العجز الجنسي بإرسال إشارات للجهاز العصبي الذي يقوم بتوسيع الأوعية الدموية في العضو الذكري، مما يسمح بمرور الدم وتدفقه واستمراره لزيادة فترة الانتصاب.

ما هو سبب وجود فياغرا 100؟

يستخدم اسم “الفياجرا 100” للتعبير عن تركيز المادة الفعالة والرقم 100 يعني أن تركيز المادة الفعالة في الدواء 100 مجم لكل قرص.

هل تكفي الفياجرا 100 لعلاج الضعف الجنسي؟

تختلف حالات الضعف الجنسي من رجل لآخر، ولكن عندما نذكر الفياجرا، نلاحظ أنك تحتاج إلى استشارة الطبيب لتحديد الجرعة المناسبة لك، حيث أن حبوب فياجرا 50 قد تكون كافية لك لعلاج مشكلة الضعف الجنسي. وقد تحتاج إلى حبوب فياجرا 100 لأنها تحتوي على تركيز أعلى ولكن بشكل عام يفضل البدء بأخذ تركيز قليل من الفياجرا مثل الفياجرا بتركيز 50 ثم البدء بزيادة الجرعة.

الآثار الجانبية للفياجرا

الآثار الجانبية للفياجرا توجد بعض الآثار الجانبية التي يصاب بها الشخص بعد تناوله لحبوب الفياجرا، والتي تتراوح فاعليتها بين المنخفضة والمتوسطة، وأبرز هذه الأعراض: – (الصداع – حدوث عسر للهضم – عدم وضوح الرؤيا – حدوث احتقان في الأنف – الشعور بألم في الظهر والعضلات – فقدان توازن الجسم – الشعور بالغثيان- الإسهال المتكرر – ضيق في التنفس- اضطراب في سرعة دقات القلب ) وعند الإصابة بإحدى الآثار الجانبية السابقة، لابد من التوقف بشكل فوري عن تناول الفياجرا، وعليك التوجه مباشرة إلى الطبيب المتخصص، لصرف الأدوية المناسبة للتقليل من حدة هذه الآثار.

البدائل الطبيعية لحبوب الفياجرا

على الرغم من توافر العديد من الأدوية التي لها نفس فعالية الفياجرا، إلا أن البعض قد لا يدرك أن هناك بعض العادات الصحية التي تساهم في علاج ضعف الانتصاب، دون الحاجة إلى تناول المنشطات الجنسية، ومنها: – ممارسة الرياضة بشكل يومي، لأنها تساهم في (تنشيط الدورة الدموية – شرب الكثير من الماء يومياً، لقدرته على تحسين تدفق الدم الغني بالأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم، بما في ذلك الأعضاء التناسلية – الإقلاع عن التدخين – إنقاص الوزن في حالة السمنة – تجنب الكحول) التوجه للطبيب المختص في حالة المعاناة من ضعف الانتصاب المستمر لتلقي العلاج اللازم حسب حالة المريض.