صحة

الخمر وأضراره على الصحة العامة والصحة النفسية وصحة الحامل من منظور علمي

الخمر وشرب الكحول في المُطلق هو أمر منهي عنه في الدين الإسلامي الحنيف، ولكننا من خلال موضوعنا هذا لا نتطرق لأسباب تحريم الخمر أو حُكم شارب الخمر من منظور ديني، ولكن سنتناول الموضوع من وجهة صحية بحتة، حيث كشفت الدراسات والأبحاث العلمية عن وجود جوانب سلبية أكثر من الإيجابية للخمور والمشروبات الكحولية ككل، حتى عند تناولها باعتدال أو بكميات قليلة. ولكن نادراً ما يتم الحديث عن أضرار الخمر.

الخمر
الخمر

شُرب الخمر

توجد العديد من الدراسات التي أثبتت أن شُرب الخمر أو المشروبات الكحولية الأخرى يزيد من خطر الإصابة بالكثير من الأمراض الخطيرة والتي قد تودي بحياة الإنسان، مثل الإصابة بضغط الدم المرتفع والتهاب المريء والتهاب المعدة، والإصابة بأمراض الكبد، وأنواع مُختلفة من مرض السرطان، كما أن النساء اللواتي يشربن المشروبات الكحولية، ولو حتى بكميات قليلة يرتفع لديهن خطر الإصابة بسرطان الثدي، بالإضافة إلى أمراض أخرى. وبناءً غلى ذلك فإن أضرار ومخاطر الخمر أكثر بكثير من فوائدها وإيجابيتها، على عكس ما يعتقده الكثيرون.

وفضلاً عن الأخطار الصحية، فللخمر أضراراً نفسية وعصبية جسيمة، على المدى البعيد والمدى القصير، فشرب الخمر باستمرار يؤدي إلى غياب العقل والتفكير نوعاً ما، ويُفقد الإنسان التركيز ويجعله أكثر عدوانية، ويؤثر بالسلب على رؤية العينين، ويضعف الذاكرة، ويعتبر الخمر مسؤولاً عند العديد من الجرائم التي تحث تحت تأثير المشروبات الكحولية، وقد تصل في العديد من الحالات إلى القتل، لأن شارب الخمر بكميات كبيرة لا يكون في وعيه أو مُدرك عواقب أفعاله.

الخمر
الخمر

أضرار الخمر على الصحة العامة

من المُسلم به أن تناول كميات كبيرة من المشروبات الكحولية هو أمر مُضر بالصحة، والكل يتفق على ذلك. ولكن بالرغم من ذلك، فإن العديد من الدراسات تؤكد أن تناول كميات قليلة أيضاً له آثار خطيرة وغير مرغوب فيها، وفيما يلي سنعرض لكم بعض من أضرار الكحول على الصحة :

  • ارتفاع ضغط الدم، فقد أثبتت الأبحاث والدراسات أن تناول أكثر من ثلاثة أكواب من المشروبات الكحولية كل يوم، يساعد في رفع خطر الإصابة بضغط الدم، وهذا بدوره يؤدي إلى رفع خطر الإصابة بأعراض أمراض القلب المختلفة، وتصلب وانسداد الشرايين.
  • الإصابة بنزيف في المخ هي أكثر سيوعاً عند الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من المشروبات الكحولية.
  • مرض السرطان، فإن الأشخاص الذين يتناولون الكحوليات بكميات معتدلة، أكثر عُرضة للإصابة بأمراض السرطان المُختلفة، بعكس الأشخاص الذين لا يتناولون الخمر علة الإطلاق. خاصةً سرطان القولون.
  • ارتجاع المريء، أكدت مستشفى برشلونة العيادية في إسبانيا، أن الرجال الذين يشربون 360 مل من الكحول أثناء الأكل يعانون من الحموضة بمعدل 70% من الأشخاص الذين يستبدلون نفس الكمية بالماء، وينتج هذا المرض عن ارتداد غير طبيعي من حمض المعدة إلى المريء، وأعراضه الأساسية هي الحموضة (حرقة المعدة).
  • أمراض أخرى، شُرب الخمر أو الكحول له علاقة بالإصابة بتليُف الكبد، وضمور المُخ، وعدم انتظام دقات القلب، واعتلال عضلة القلب، وداء المفاصل (النقرس).
اقرأ أيضاً :  مصادر فيتامين د الطبيعية وفوائده وأعراض نقص فيتامين D والجرعات المناسبة لكل الأعمار

سرطان المعدة والكحول

لقد كانت العلاقة بين سرطان المعدة والكحول معروفة على مدار سنوات عديدة، فقد أجرت الإدارة العامة للصحة في البرتغال دراسة لإثبات ذلك والتحقق منه، وبالفعل فقد كشفت هذه الدراسة أنه كلما زادت نسبة شُرب الكحول، ارتفع خطر الإصابة بسرطان المعدة. وأن الأشخاص الذين يشربون أقل من كأس مع الأكل، ترتفع احتمالية إصابتهم بسرطان المعدة بنسبة 36%، عن الأشخاص الذين لا يشربون، أما الأشخاص الذين يتناولون زجاجة نبيذ كاملة مع الأكل يرتفع عندهم معدل الإصابة بنسبة أربع مرات.

أضرار الخمر على النساء

  • سرطان الثدي، فالسيدات اللواتي يتناولن كميات معتدلة من الكحول، يرتفع خطر إصابتهم بسرطان الثدي، وهذا ما تؤكده العديد من الدراسات، والأبحاث في شتى أنحاء العالم، وسوف نقوم بذكر بعضٌ منها.
  • جامعة ميلان بإيطاليا أكدت أن السيدات اللواتي يشربن المشروبات الكحولية بمعدل كوب واحد أو أكثر يومياً، يتضاعف لديهن خطر الإصابة بمرض سرطان الثدي، أكثر من هؤلاء السيدات اللواتي لا يشربون إطلاقاً.
  • دراسة أخرى أُجريت في الولايات المتحدة الأمريكية على حوالي تسعون ألف سيدة، أظهرت الدراسة أن السيدات اللواتي تناولن 15 جرام من الكحول كل يوم، زاد خطر إصابتهن بسرطان الثدي بمعدل مرتين ونصف، عن السيدات اللواتي لا يتناولون الخمر.
  • كسور العظام، السيدات اللواتي يشربن 25 جرام من الكحول (أي كوب كبير) أو أكثر كل يوم، يزيد خطر تعرضهن لكسر الورك بمعدل 2.5% عن الأشخاص الذين لا يشربون مُطلقاً، كم أن شُرب الكحول بكميات مُعتلة يعزز الإصابة بمرض كسور وهشاشة العظام.
الخمر
الخمر

الحامل والخمر

لا ينصح إطلاقاً تناول أية مشروبات كحولية للحامل، وذلك إذا كنتِ ترغبين في الحفاظ على الحمل، حيث أن شرب الكحول بكميات كبيرة بعد ظهور أعراض الحمل وأثناء فترة الحمل، يؤثر تأثيراً سلبياً وخطيراً على صحة الجنين، وقد يؤدي إلى إصابة الطفل بعيوب خُلقية عند الولادة، ويُطلق عليه أمراض الكحول الجينية. كما أن السيدات اللواتي يشربن 400 مل من المشروبات الكحولية يومياً أثناء فترة الحمل، تزيد احتمالية تعرضهن لما يلي :

  • الولادة المُبكرة.
  • أطفال غير مكتملي الوزن عند الولادة.
  • مشيمة غير كاملة.
  • تشوه الجنين أو وفاته.
اقرأ أيضاً :  تشريح فقرات الرقبة أو الفقرات العُنقية السبعة بالصور وشرح وظيفة كل منهم
الخمر
الخمر

فوائد الخمر

إن مخاطر أو أضرار شُرب الكحول ولو بكميات صغيرة، أكثر بكثير من أية فائدة مُحتملة له على الصحة العامة أو على القلب، وإن كنت تعاني من الإدمان على الكحول فهناك طرق الإقلاع عن العادات السيئة والإدمان ممكن أن تفيدك. ولذلك فإن منظمة الصحة العالمية وغيرها من الأخصائيين الصحيين لا تنصح بشرب الكحول لتحسين صحة القلب، ولا يوجد أي داعي لتشجيع الأشخاص الذين لا يشربون الكحوليات أن يجربوا أو يشربوا كميات صغيرة منه، وذلك لعدم وجود أي فوائد صحية لشرب الخمر .

Comments

comments

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
التخطي إلى شريط الأدوات