مرض الخشونة هو مرض يصيب مفصل الركبة ومنتشر بشكل كبير بين كبار السن ولكن ما نريد معرفته هه طرق علاج الخشونة في الركبة وهذا ما سوف نتطرق اليه في هذه المقالة.

علاج الخشونة

علاج خشونة الركبة بالأدوية

هناك العديد من الأدوية التي قد تساعد في علاج خشونة الركبة، ولكن لا يجب اللجوء إلى أي منها إلا إذا وصفها الطبيب لحالتك، ومن أهمها:

  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات: ينصح بهذا النوع من الأدوية للمرضى الذين يعانون من الآلام المتوسطة والشديدة، ولكن هذه الأدوية قد يكون لها مضاعفات خطيرة، خاصة مع كبار السن ومرضى ارتفاع ضغط الدم ومرضى القلب، لذا احذر.
  • المسكنات الموضعية: وهي كريمات ومراهم طبية يمكن وضعها على الركبة المصابة لتقليل الألم والتورم.
  • الحقن: هناك نوعان من الحقن المتاحة لعلاج خشونة الركبة، وهما حقن الستيرويد حقن حمض الهيالورونيك.
  • مكملات الجلوكوزامين و كبريتات شوندروتن: وهي مواد ينتجها الجسم عادة بشكل طبيعي داخل الغضروف نفسه لدعمه وتقويته، لكن تجدر الإشارة إلى أن الأطباء لا ينصحون باللجوء إلى هذه المكملات لأنها قد تكون غير آمنة.

علاج خشونة الركبة بالطرق الطبيعية والطب البديل

هناك عدة طرق ووصفات طبيعية تساعد في علاج خشونة الركبة وتخفيف أعراضها، ومن أهمها:

  • يمكن أن يؤدي فقدان الوزن الزائد، حتى بضع كيلوغرامات فقط، إلى تقليل آلام الركبة وتورمها بشكل كبير.
  • التمرين: قد يساعد القيام بالتمارين المناسبة التي تركز على العضلات المحيطة بمفصل الركبة على زيادة ثبات المفصل وتحسين مرونته وقدرته على تحريكه.
  • استخدام الطب البديل مثل: استخدام الكمادات الباردة والساخنة حسب حالة المريض وشدة آلامه، وهي طرق وجد أنها مجدية لعدد كبير من المرضى.
  • العلاج بالتدليك: وجدت بعض الدراسات أن ساعة واحدة من التدليك أسبوعيًا قد تساعد في علاج الركبة الخشنة وتسكين الألم.
  • العلاج عن طريق الماء، هناك بعض التوصيات الطبية بخصوص ممارسة الرياضة في الماء وأن هذه الطريقة قد تكون مجدية لعلاج خشونة الركبة.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم، على الرغم من صعوبة النوم مع آلام المفاصل، إلا أن الحصول على قسط كافٍ من النوم مهم جدًا لعلاج خشونة الركبة.

علاج خشونة الركبة بالجراحة

إذا لم تساعد أي من الطرق المذكورة أعلاه في علاج خشونة الركبة أو تخفيف الألم والتورم، فقد يضطر الطبيب إلى اللجوء إلى الجراحة، وهذه من أهم أنواع العمليات الجراحية المتاحة لعلاج خشونة الركبة:

  • الجراحة بالمنظار، أفضل المرشحين لهذا الخيار هم المرضى الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا.
  • قطع العظم، والذي يتضمن قطع جزء من العظم لتخفيف الوزن والاحتكاك والضغط على مفصل الركبة.
  • استبدال مفصل الركبة، وهو إجراء جراحي معقد نسبيًا، حيث يتم استبدال الأجزاء التالفة من مفصل الركبة بأطراف اصطناعية خاصة، ولكن قد يحتاج المريض إلى تكرار هذه العملية مرة أخرى في المستقبل، حيث قد تعاني الأطراف الاصطناعية من البلى مع مرور الوقت.

مرض خشونة الركبة

خشونة الركبة، أو هشاشة العظام في الركبة، مرض يعاني فيها الشخص من نوع من انحطاط وتفتت الغضروف الذي يوفر الدعم المرن بين عظام المفصل.

بمرور الوقت، تزداد فرص ملامسة عظام المفاصل في منطقة الركبة مع كل حركة، وذلك بسبب ترقق المفصل الغضروفي، وقد يتسبب هذا الاحتكاك في حدوث ألم أو تورم أو تصلب أو حتى ظهور نتوءات العظام

كل ما يحدث يسبب صعوبة في المشي للمريض وانخفاض في رغبته في الحركة لتجنب الانزعاج والألم المرتبط بحركة مفصل الركبة المصاب.